الأحد، 28 أغسطس، 2011

أحرار كالثلج ، و شهداء !

 

‫من أعالي روابي الأمل يترقبون طريقنا. ينتظرون أفعالنا. يشجعون خطواتنا.. لنستمع لذكراهم وذكرياتهم‬ :



الشهداء

شهداء ( 2011 ) ، شيرين الحايك ، زيتي ( 20 سم x 25 سم )

 

 

ثلجٌ هو بردٌ وسلامٌ  . .  وحرّية ‬ :

 

احرار كالثلج

أحرار كالثلج ( 2011 ) ، شيرين الحايك ، زيتي ( 20 سم x 25 سم )




ملاحظة :

احدى هذه اللوحتين ستدخل مسابقة ، ساعدنا باختيار ايّ منهما عن طريق التصويت المفتوح إلى اليمين ، و شكرا ً .

الخميس، 4 أغسطس، 2011

يا حماة.. بمن نستغيث؟!




بمن نستغيث؟
بمن نحتمي؟
من يقي جارة العاصي من شرّ كراهيةٍ ﻻ فضاء يتّسع لها إﻻ الفضاء؟ بمن تستجير حماة؟ بمن نستجير؟ بإنسانيةٍ ماتت كمداً بعد طول انتظار؟ بوطنيّة اختُطف لفظها ليصبح مرادفاً لولاءٍ أعمى لسلطةٍ وحقد أكثر عمياً على كلّ من عارضها؟
ماذا نقول، والكلام يهدد بالاعتزال صباح مساء؟
كيف نصمت، والصمت حارقٌ كسيخ حديدٍ محمرّ يشوي اللسان؟
عشرات، بل ربما مئات الشهداء في بضعة أيام. جرحى، معتقلون، مختفون. ﻻ ماء، ﻻ كهرباء، ﻻ اتصالات، ﻻ أمل بانجلاء الكابوس عند الفجر، أو قبل الغروب.
أما زال العاصي يجري؟ أما زالت النواعير تدور؟
تاريخٌ من الدّم الذي لم يجف قد سنّ أنيابه وكشّر عن قبحه.. يريد العودة إلى حماة، يريد أكل حماة وشرب حماة واغتصاب حماة. له أعوانٌ مدججون مجنزرون مدرّعون.. ومحنّطون.
لنقف مع حماة كي ﻻ يعود مسخ التاريخ إليها.. لنقف مع سوريا كي ﻻ يكتب الزّمان فيها بعد اليوم إﻻ بحبر الغد.
..

الأربعاء، 3 أغسطس، 2011

دوّن من أجل حماه ، دوّن من أجل سوريا

 

دون من اجل حماه

 

لليوم الرابع على التوالي تتركّز آلية القمع والدّمار في مدينة حماة مشيعة قتلاً وتدميراً دون رادعٍ أخلاقي من أي نوع، وتشير الأنباء القليلة التي تتمكّن من الهرب من طوق الصمت الخانق المفروض على المدينة إلى أنها تعاني أزمة إنسانيّة بكل معنى الكلمة.
لا يمكننا أن نسمح للتاريخ أن يكرر نفسه في حماة، لذا ندعو جميع المدوّنين ومستخدمي الشبكات اﻻجتماعية إلى استخدام جميع الأدوات المتاحة بين يديهم لإعلاء الصوت تضامناً مع ضحايا القمع في سوريا من شهداء وجرحى ومعتقلين بشكل عام، وأهل حماة الأبيّة بشكل خاص.
لنكتب و ندوّن ابتداء ً من الغد ( 4 آب ) و حتّى الخميس ( 11 آب ) ولكن دعوتنا هذه ﻻ تقتصر على هذا الأسبوع، بل ندعو جميع الأحرار إلى اﻻستمرار في إعلاء الصوت ضد القتل والقمع والتدمير في سوريا حتى نهايته ومحاسبة من تسبب به.

 

أدعوا أصدقائك : صفحة الفيس بوك الخاصة بالحملة

الأربعاء، 29 يونيو، 2011

أربعون عاما ً و بعض ٌ مما . . .


bonaval2

وقفا معا ً على الدرجة الأولى ، شاب ٌ في العقد الثاني من الحياة و إلى جانبه ِ رجل ٌ أربعيني . الشاب ُ كان َ يرى المشوار إلى أعلى الدرج مجرّد مرحلة ٍ ستنتهي بوصوله إلى الدرجة الأخيرة ؛ مشوار الألف ميل يبدأ في آذار ، أمّا الرجل الأربعيني فكان َ على يقين بأنّ كلّ درجة ٍ ستكون ُ أصعب من الدرجة التي قبلها و أنّ نهاية المشوار مجهولة و من تعرفه ُ أفضل مِن مَن تتعرّف عليه في آذار.

في الأعلى ، كان الشاب يرى أرضا ً خصبة ً ستثمر ُ كلّ ما يزرعه ُ فيها ، كان َ يستطيع ُ كلّما أغمض َ عينيه أن يرى نفسه ُ يزفّ ابنته ُ الحريّة إلى زوجها المستقبل لينجبان له ُ أبناء من شعب ٍ و كرامة . أمّا الرجل الأربعينيّ فكان َ على يقين بأنّه ُ ليس َ في الأعلى سوى الخراب ، ففي الأعلى لا حياة لجبروته ِ و لا خوف َ من تسلّطه.

الشاب كان َ يؤمن بأنّه ُ سيفقد ُ ، و هو َ يحاول ُ ألّا يتعثّر َ و ينصاع َ لحجارة الطريقً ، عدداً من شقائق النعمان التي جمعتها أمّه ُ . الرجل الأربعينيّ كان َ بدوره ِ يصدّق أمنيته بأنّ شقائق النعمان تلك هي ليست أكثر من أشواك تستحقّ الحرق.

عندما وضع َ الشاب قدمه ُ على الدرجة الأولى ، كان َ يرى أمامه ُ الدرجة الثانية ، الرجل الأربعينيّ كان َ ينكر ُ وجود َ الدرج.

الشاب من مواليد 15 آذار ، الرجل الأربعينيّ من مواليد 8 آذار و بين َ 8 و 15 آذار أربعون َ عاما ً و بعض ٌ مما . . .

الخميس، 16 يونيو، 2011

دوّن لإيقاف التحرّش الجنسي و العنف الجندري

 

وقف التحرش الجنسي

 

قام بعض النشطاء المصريين بإطلاق حملة لإنهاء التحرش الجنسي و العنف الجندري في مصر .. و مشاركة الأفكار و المقالات و أيّ شيء يدعم حملة انهاء التحرّش الجنسي ..
و كما نعرف ويعرف معظمكم فالتحرش الجنسي لا يقتصر على بلد ٍ عربيّ واحد ، سواء مصر او غيرها ، لهذا قام بعض المدونين اللبنانيين ايضا ً بالانضمام إلى هذه الحملة و هنا ندعوا المدونين السوريين بدورهم لينضموا و نضم صوتنا جميعا ً ضدّ التحرّش الجنسي و العنف الجندري في سوريا كما في مصر او لبنان أو أيّ مكان ٍ في العالم
الهاش تاغ المستخدم لهذا الغرض هو #endSH
صفحة يوم التدوين و الزقزقة ضد التحرش الجنسي و العنف الجندري في سوريا :
https://www.facebook.com/event.php?eid=174230695969919